بـ إشتراكك معنا يصلك كل جديـــد

للإشتراك أدخل بريدك الإلكترونى هنا

برج إيفل Eiffel Tower

برج إيفل Eiffel Tower

في البداية يتجاهلوك ثم يسخرون منك ثم يحاربوك ثم تنتصر في النهاية!!


تنطبق مقولة غاندي الشهيرة على هذه التحفة المعمارية التي أبهرت العالم منذ إنشائها ومازلت تبهره الآن، فقصة إنشائه تدل على عظمته وجماله وتثبت أن الصعود على القمة لم يأت بسهولة، فهيا بنا نتعرف على تفاصيل بناء هذا المبنى العملاق:

تبدأ قصتنا مع هذه التحفة الفولاذية عندما أرادت فرنسا أن تظهر للعالم مدى تقدمها التكنولوجي والصناعي عن طريق إقامة مبنى هدفه الأساسي أن يكون مدخلاً للمعرض الدولي الذي يوافق في الوقت نفسه مرور مائة عام على الثورة الفرنسية والمقرر إقامته عام 1889، ولكي تتمكن الحكومة من تنفيذ تلك الفكرة أعلنت عن مسابقة عام 1886 لتنفيذ برج يبلغ طوله 300 متر وقاعدته 125 متراً مربعاً، وكان شرطها الوحيد أن يتمكن من استرداد قيمة بنائه بنفسه، كما يجب أن يكون مؤقتاً وقابلاً للفك بعد انتهاء المعرض… !!

تقدم للمسابقة أكثر من 120 مهندساً والعديد من الأفكار لم يحظ أي منها بالقبول، حتى تقدم المعماري الشهيـر (جوستاف آيفل) بفكرته العبقرية إلى جانب عرض آخر مدهش


فعرض على الحكومة تسديد تكاليف المبنى كاملاً مقابل الانتفاع بالأرباح لمدة 20 عاماً وبعد تلك المدة للحكومة ما تشاء سواء بالإبقاء أو بالتفكيك

وبالفعل وافقت الحكومه عليه وبدأ العمل في 26 يناير 1887 وانتهى منها في وقت قياسي في 18 مارس 1889 (بالقياس بالتقنيات المتاحة في ذلك الوقت) بتكلفة 7,800,000 فرنك ذهبي فرنسي

وقبل انتهاء فاعليات المعرض الدولي كان البرج قد عوض تكاليف بنائه وأصبح بمثابة منجم ذهب للعبقري جوستاف آيفـل طوال 20 عاماً نظراً للإقبال الهائل من الزوار من كل أنحاء العالم لزيارة أعلى مبنى في العالم في ذلك الوقت (324 متراً)

والغريب أن البرج منذ إنشائه تعرض للكثير من الانتقادات ووصفه البعض بــ (العمود البشع ) والبعض الآخر بـ (وصمة عار في وسط باريس) واعتبرته الصحافة الفرنسية في ذلك الوقت خطراً على مدينة باريس، فهناك من قالت أنه سوف ينهار عندما يكتمل بناؤه وأخرى قالت أنه سوف يجلب الصواعق إلى مدينة باريس وغيرها من الانتقادات الغريبة..

ولكن ظهر أخيراً من يمدح هذا البرج عندما زار توماس إديسون البرج عام 1889 ووقع في دفتر الزوار: “إلى مهندس البرج ايفل أهنئك على شجاعتك الكبيرة في بناء هذا الصرح الجميل وهذه المعجزة الهندسية. لقد تفوقت ونلت احترام جميع مهندسي العالم”..
برج إيفل Eiffel Tower

” ومع مرور الوقت وانتهاء العشرين عاماً قررت الحكومة أن تؤجل تفكيك المبنى وأن تحاول استخدامه في محطات البث الإذاعي ثم البث التليفزيوني (المرئي) في الفترة من 1921 إلى 1957، ثم أصبح وجهة لبعض العلماء والباحثين لإجراء بعض التجارب والأبحاث عليه سواء كانت متعلقة بالطقس أو بالفلك أو غير ذلك.

لكن الحدث الأكثر أهمية بالنسبة للبرج خاصة وللفرنسين عامة كان عندما دخل الاحتلال الألماني باريس عام 1940 وقرر وضع الصليب المعكوف (رمز النازية) فوق البرج، ففوجئوا بأن الفرنسين قد قطعوا كابلات الرفع بالبرج وكان من الصعب عليهم تصليحها بسبب ظروف الحرب آنذاك، فأجلت القوات رفع العلم عليه لحين وصول الإمدادات ومن ثم عدم التحكم في قطع الاتصالات في باريس (نظراً للاستخدام المسبق من قبل الحكومة الفرنسية للبرج في الاتصالات)، وكان الشائع في ذلك الوقت أن هتلر احتل باريس ولكنه لم يحتل برج إيفـل واستمر الوضع على ما هو عليه حتى تحررت باريس عام 1944 وأصبح برج إيفل رمزاً للنصر عند الفرنسين وتحولت نظراتهم من النقد والكره الشديد إلى المدح والاعتزاز والفخــر…


وتمر الأيام حتى يحقق هذا البرج رقمـاً قياسياً كأكثر المعالم زيارةً في العالم (أكثر من 200 مليون زائر) ويصبح هذا البرج هو الباب لبدء ثورة معمارية أثبت قدرة الحديد على الوصول لارتفاعات شاهقة بأقل وزن ممكن وبالتالى إمكانية إقامة ناطحات السحاب والأبراج الشاهقة.

ولقد أدى هذا إلى ظهور مباني تشابه برج إيفل وتسير على نفس طريقة الإنشاء وعلى نفس الشكل، أشهرها برج طوكيو للاتصالات في اليابان، وأيضاً مشروع بناء أكبر برج في العالم بارتفاع 4000 م في اليابان الذي يسير بنفس طريقة الإنشاء والتحميل

وأخيراً مشروع بناء برج إيفل (نسخة منه) في مدينة العجائب “دبي” نظراً لقيمته السياحية العظيمة

وبمرور الأيام يثبت التاريخ والزمن أن ما صنعه ايفل تحفة معمارية فريدة في حد ذاتها تستحق أن تكون من عجائب الدنيا، ويظل برج ايفل صامداً وسط باريس منذ حوالي قرن وربع القرن ويصبح رمزاً للنصر والصمود لفرنسا و رمزاً للسياحة في العالم باعتباره الأكثر زيارة تاريخياً.

معلومات إضافية:



- الارتفاع الكلي: 324 متراً بثلاث مستويات بجانب الهوائى الخاص بالبث.
- الوزن الكلي: 10,100 طن.
- عدد الدرجات: 1,665.
- يحتوى البرج على نظام إضاءه متكامل تم تركيبه عام2000 بعدد 20,000 لمبة إضاءة ..!
- يحتاج البرج إلى عملية صيانة وإعادة طلاء منتظمة,وتتم هذه العملية بصورة دورية كل 7 سنوات يدويـــاً.
- يحتوى البرج على مطعمين فى كل من الدور الاول والدور الثاني.
- وصل عدد الزوار منذ انشائه وحتى الآن إلى اكثر من 220 مليون زائر.
 
وأترك لكم أكثر من خلفية مميزة للبرج: 1, 2, 3

مدونة أسكي جروب
إرسال تعليق
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

أقسام الموقع